الاخبار

مصر: تفاصيل اللقاء الموسّع بين وزارة القوى العاملة والمنظمات النقابية

2019-07-18

التأم اجتماع بين وفد من ممثلي النقابات، يضم قرابة الثلاثين نقابياً مصحوبين بمحاميي دار الخدمات النقابية والعمالية، و المستشار القانوني لوزير القوى العاملة وذلك يوم الاحد الفارط بمقر وزارة القوى العاملة ، بناءً على الموعد الذي سبق تحديده الأسبوع الماضي، لبحث أوضاع المنظمات النقابية المتظلّمة من تعليق أوضاعها.

وذكرت صفحة دار الخدمات العمالية والنقابية ، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي " فايسبوك" ، أن الوزارة نظمت هذا اللقاء الموسع مع مستشارها القانوني واثنين من مسئولي ملف النقابات ، مشيرة إلى حضور الوزير في أول الاجتماع.

و أكد وزير القوى العاملة في مستهل حديثه أنه يقف على مسافة واحدة من كافة المنظمات النقابية، وعدم انحياز الوزارة إلى أية جهة ، مضيفاً أن "الحكومة لا ترفض وجود أكثر من اتحاد نقابي، وهي على استعداد للتعاون مع كافة المنظمات النقابية وكفالة حريتها واستقلاليتها".

وأعرب الحاضرون عن ترحيبهم بتعديلات قانون المنظمات النقابية العمالية باعتبارها خطوة إيجابية إلى الأمام وإن كانت غير كافية حيث يطمحون إلى مزيد من التعديلات التي تعزز الحريات النقابية، مؤكدين أن الأمر الأكثر إلحاحاً الآن هو التطبيق العادل للقانون دون تعسف أو التفاف، فضلا عن تمكين جميع المنظمات النقابية من استكمال توفيق أوضاعها أو تسجيلها، وممارسة أنشطتها بحرية.

وشرح ممثلو النقابات أوجه التعسف والتعنت التي يتضررون منها، مؤكدين أن الكثير من هذه الممارسات تفتقد إلى سندها القانوني، بل أنها تمثل امتناعاً عن تطبيق القانون، وطالب الحاضرون بالحل العادل والتطبيق الصحيح للقانون رقم 213 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية.

وانتهى اللقاء إلى التوافق مع المستشار القانوني على تقديم كافة المنظمات النقابية –كل منها على حدة-لتحسين أوضاعها أو تسجيلها أو تسهيل عملها، متضمناً مذكّرة شارحة، ومرفقاً به كافة الأوراق والمستندات الدالة عليه، على أن يتم فحص الطلبات والمستندات تباعاً وصولاً إلى التطبيق الصحيح للقانون، وحل الأوضاع المعلقة.

.............................. #مصر: تفاصيل اللقاء الموسّع بين #وزارة_ القوى_ العاملة و#المنظمات_ النقابية