الاخبار

وفقا لمنتدى الاستراتيجيات الأردني: نمو إنتاجية العمال سالبة في الأردن منذ 2010

2019-06-11

بينت ورقة ملخص سياسات حول الإنتاجية في الأردن، أن نسبة النمو في إنتاجية العمال في الأردن كانت سالبة منذ العام 2010.

وأكدت الدراسة التي أصدرها مؤخّرا منتدى الاستراتيجيات الأردني حول إنتاجية العمال والإنتاجية الكلية لعوامل الإنتاج (العمال ورأس المال) في الأردن، إنه وعلى الرغم من انخفاض نسبة إنتاجية العمال في الأردن (سالب 2 بالمئة) مقارنة ببعض الدول العربية، منها الامارات العربية المتحدة ومصر والمغرب والسعودية وتونس في العام 2018، إلا أن الأردن تفوّق على هذه الدول خلال الفترة من 2000-2007.

وعلى صعيد الإنتاجية الكلية لعوامل الإنتاج (العمال ورأس المال)، فقد كانت نسبة النمو فيها في العام 2018 في الأردن تعادل (سالب 0.8 بالمئة)، وذلك على الرغم من تفوق الأردن بهذه النسبة على دول مثل قطر والامارات والسعودية.

وأوضح منتدى الاستراتيجيات الأردني أن هناك عوامل هيكلية تقف خلف ذلك، مثل طبيعة الوظائف التي يولدها الاقتصاد الأردني والتكنولوجيا المستخدمة في عملية الإنتاج؛ حيث تركزت معظم فرص العمل التي ولدها الاقتصاد خلال السنوات القليلة الماضية في القطاعات الخدمية والقطاعات ذات القيمة المضافة المنخفضة، مقابل توليد وظائف أقل في القطاعات ذات القيمة المضافة الأعلى؛ وساهم ذلك في خفض مستويات الانتاجية.

المنتدى أكد ضرورة توفير نظام وطني للحوافز يساعد في جذب تكنولوجيا جديدة ويمكن الأردن من توظيف عمالة ماهرة في الاستثمارات والمشاريع الجديدة، مشددا على ضرورة أن تكون بيئة الأعمال جاذبة للمستثمرين بشكل عام بالإضافة لأهمية تمتعها بانخفاض تكاليف تسيير الأعمال فيها.

في هذا السياق أكد أحمد عوض مدير المرصد العمالي في تصريح إعلامي أن تراجع إنتاجية العمال يعود لمشكلة الإدارات من حيث اساليب الإدارة والرقابة والتخطيط والمكافأة وفعالية في الانتاج وان الامر ليس راجع على العمال.

................................................... #لمنتدى_الاستراتيجيات_الأردني #إنتاجية_العمال #الأردن