الاخبار

اليمن: صندوق النقد الدولي مستعدّ لدعم عملية دفع أجور الموظفين في القطاع العام

2019-07-26

أكد رئيس بعثة صندوق النقد الدولي ، كوشي ماثاي ، أنّ كبح جماح الإنفاق، والعمل على جعله حسب سُلَّم الأولويات، ومن ذلك التحويلات إلى الفقراء ودفع رواتب العاملين في كل أنحاء البلاد، ستكون من الإجراءات الضرورية، معربا عن قلق صندوق النقد الدولي حيال التكاليف الإنسانية والاقتصادية للنزاع في اليمن.

وأبرز ان الصندوق يعمل مع الجهات المانحة على سرعة توفير التمويل اللازم للمستوردات الأساسية، ويدعم عملية دفع أجور العاملين في القطاع العام، وتوفير المساعدات الاجتماعية.

جاء ذلك في تصريح أدلى به أول الأسبوع الجاري في ختام اجتماعات فريق الصندوق مع الجانب اليمني في العاصمة الأردنية عمّان.

وقال ممثّل صندوق النقد الدولي إن الحكومة " تحتاج إلى المزيد من بناء القدرات، ويُمكن للمانحين أن يقدّموا الدعم على هذا الصعيد في نطاق متنوّع من المجالات، ومنها عمليات البنك المركزي، والرقابة المصرفية من جانب البنك المركزي، ونظام المدفوعات، والإدارة المالية العامة".

وأكد ذات المصدر الحاجة الى توفيرَ تمويل إضافي من المانحين لليمن، وتعزيزَ عملية تحصيل الإيرادات، واتّخاذَ المزيد من تدابير ترتيب أولويات الإنفاق لأجل المحافظة على الاستقرار الاقتصادي، مشيرا إلى أنه بالرّغم من الزيادة المتوقّعة في إيرادات النفط والغاز، فمن المحتمل أن يبقى العجز في المالية العامة كبيراً للغاية، وعلى نحوٍ يَصْعُبَ تمويله من خلال الوسائل غير التَّضخُّميّة.