الاخبار

عمال القطاع الخاص في مصر ينتظرون تطبيق الحد الأدنى للأجور والعلاوة

2019-08-19

مازال العاملون بالقطاع الخاص، ينتظرون تنفيذ القرارات التي اتخذها المجلس الأعلى للحوار المجتمعي في مجال العمل منذ ثلاثة أسابيع، بشأن تحديد الحد الأدنى للأجور وصرف العلاوة الخاصة للعاملين بمؤسسات القطاع الخاص.

وينتظر العاملون تفعيل هاته القرارات أسوة بما تم مع العاملين بالدولة، وهو الأمر الذي سيجعل مصر تظهر بمظهر عدم الملتزم بالاتفاقيات الدولية لمنظمة العمل الدولية التي وقّعت عليها، وغير ملتزمة بتطبيق مواد الدستور المصري، ومواد قانون العمل رقم 12 لسنة 2003.

يُشار الى ان القطاع الخاص يستحوذ على ما يقارب من 70% من الاقتصاد المصري، وقد تم الاتفاق في وقت سابق على أن يكون الحد الأدنى للأجور بالقطاع الخاص 2000 جنيه (120 دولار)، وصرف علاوة خاصة بنسبة 10% من الأجر الأساسي بحد أدنى 75 جنيها (5 دولارات)، و150 جنيه (9دولارات) حافزا شهريا أسوة بالعاملين بالدولة، وبأثر رجعي من يوليو/تمّوز 2019، وضرورة إبرام اتفاقية عمل جماعية وإصدار منشور من الوزارة ومتابعة تنفيذه في كافة مديريات الوزارة.