الاخبار

في اليوم العالمي للاجئين: دعوات إلى رفع المعاناة عن اللاجئين الفلسطينيين في سوريا

2019-06-21

احتفل العالم أمس الخميس، باليوم العالمي للاجئين، والذي يمثل فرصة لمناقشة أوضاع اللاجئين، وكيفية حل الأزمات التي تواجههم في العديد من مناطق العالم.

ومعلوم أن عدد اللاجئين قد ارتفع في العالم خلال عام 2018 إلى أكثر من 70 مليون شخص، وفق تقرير جديد صادر عن الأمم المتحدة، فيما اعتبرت جهات أخرى أن هذا العدد أقل من الحقيقي للأشخاص الذين تركوا ديارهم.

في هذا الصدد، أصدرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا بيانًا صحفيًا أمس الخميس، أشارت فيه إلى الانتهاكات التي يتعرض لها اللاجئون الفلسطينيون في سوريا، والتي تخالف المواثيق والأعراف الدولية واتفاقيات حقوق اللاجئين.

وقالت المجموعة في بيانها: “أدت الأزمة السورية إلى تفكيك مجتمع اللاجئين الفلسطينيين في سورية، حيث تم تهجير سكان معظم المخيمات والتجمعات الفلسطينية، وبلغت أعداد المهجرين داخليًا نحو 260 ألف لاجئ فلسطيني، وقد أصابهم الفقر والعوز”، وأضافت: “تجاوزت أعداد اللاجئين إلى دول الجوار والاتحاد الأوروبي عشرات الآلاف”.

البيان أبرز أن 3987 لاجئًا فلسطينيًا لقوا مصرعهم بسبب الحرب في سوريا، إما عن طريق القصف أو القنص أو التفجيرات أو الموت تحت التعذيب، أو عن طريق الهجرة غير النظامية، إضافة إلى 2084 شخصًا مختفين قسريًا، من الرجال والنساء والأطفال، داخل السجون السورية”.

وأوصت المجموعة في بيانها بالعمل على رفع المعاناة عن اللاجئين الفلسطينيين، وتحييد المخيمات الفلسطينية عن الصراع في سوريا، وضرورة الكشف عن مصير المعتقلين والمختفين قسرًا، وإعادة تأهيل البنية التحتية في المخيمات المدمرة، وتسهيل عودة سكانها، إضافة إلى دعوة (أونروا) إلى تقديم خدماتها للفلسطينيين خارج وداخل سورية.

.................................................................................... #اليوم_العالمي_للاجئين #معاناة #اللاجئون #الفلسطينيون #سوريا