الاخبار

موريتانيا: تظاهرة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن صحافيين

2019-07-07

نظم عشرات الصحافيين الموريتانيين صباح يوم الخميس الفارط وقفة احتجاجية أمام بوابة الوزارة الوصية على الإعلام احتجاجا على توقيف الصحافيين أحمدو ولد الوديعة، سيدي موسى كامارا الذي أوقف لعدة أيام قبل أن يطلق سراحه مساء يوم الاربعاء.

وردد الصحفيون خلال الوقفة شعارات تندد بالتضييق على الإعلاميين، وسجنهم دون مبرر، وبأجواء التخويف الذي وضع فيها الإعلام، وكذا بقطع الأنترنت عن البلاد أكثر من عشرة أيام.

وأكدت مصادر إعلامية أن المشاركين في الوقفة الاحتجاجية رفعوا صور الصحافيين وديعة وكامارا، كما رفعوا شعارات تطالب بالحرية، وتدعو الهيئات الصحفية والحقوقية الموريتانية والدولية بالوقوف في وجه ما وصفوه بالانتهاكات المتكررة للحريات، واستهداف الصحفيين، وتوقيفهم دون أي مبرر.

وقد استنكر عدد كبير من مديري مؤسسات الإعلام في موريتانيا اعتقال الصحفي المعروف أحمدو الوديعة معتبرين الأمر مجرد تصفية حسابات ومحاولة تكييف اتهامات لا تستند إلى دليل.

وقال عدد من الصحافيين في الوقفة الاحتجاجية إن أحمدو الوديعة عرف بدفاعه عن الوطن واهتمامه بكل قضاياه وإشكالاته المطروحة مؤكدين أن قلمه ظل شاهدا على ذلك وكذلك كل من يعرفه.

........................................... #موريتانيا #تظاهرة #احتجاج #صحافي #تضييق